حقيقة إلغاء رسوم المرافقين والتابعين في السعودية، على الرغم من جميع التوثيقات الرسمية حول البدء بالتطبيق الذي أُتيح حول زيادة رسوم المرافقين والتابعين، انتشرت بعض الشائعات الكاذبة حول قيام المملكة العربية السعودية، بالتراجع وإلغاء هذا التطبيق، وقد قام وزير المالية محمد الجدعان، بالتأكيد أنَّ المملكة العربية السعودية ما زالت مستمرة ومتابعة في قرار الضرائب والرسوم على كافة المقيمين في المملكة من الزائرين، أو الأجانب، ابتداءً من الشهر الحالي، فزادت التساؤلات المتكررة من المقيمين داخل حدود المملكة العربية السعودية، الذين يستقدمون أسرهم وعائلاتهم، للعيش داخل المملكة، فانتشرت الأسئلة حول هل هناك احتمالية إلغاء الرسوم المفروضة على المقيمين، وخاصة بعد ما زادت بنسبة كبير خلال السنوات الأخيرة، وقد اثارت كثير من الاخبار حول قرار المملكة في إلغاء الرسوم المفروضة على المرافقين، فما صحة هذه الاخبار المتداولة، هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

ما هو رسوم المرافقين

تفرض المملكة العربية السعودية، وبالتحديد إدارة الجوازات التي تتبع لوزارة الخارجية، رسومًا تفرضها على المرافقين من زوجة وأبناء في المملكة، ومنذ سنة 2017 ميلادي، قامت الحكومة السعودية بإصدار رسومًا تُدفع بشكل شهري من المرافقين وتزداد باستمرار كل سنة، مما أدى لكثرة الأعباء المالية المفروضة حكومياً على المقيمين في المملكة العربية السعودية، وممن طلبوا من لحكومة السعودية إلغاء هذه الرسوم أو حتى تخفيفها، وهذا ما اثار الجدل داخل السعودية.

ما صحة خبر الغاء رسوم المرافقين والتابعين في السعودية

قامت الحكومة السعودية بعدة إجراءات لخلق التوازن والتناسب في الموازنة العامة في المملكة العربية السعودية، والعمل على التناسب بين الإيرادات والمصروفات، فقد قررت الحكومة السعودية بالقيام بإجراء عدة تعديلات، تفرضها على عدة خدمات تقدمها لكلا المواطنين والمقيمين، ومن بين هذه التعديلات يتم فرض رسوم بشكل شهري على المرافقين والتابعين المقيمين داخل حدود المملكة العربية السعودية، وهذه الرسوم تزداد سنة تلو سنة بهذا النحو: ( القيمة المذكورة تدفع عن شخص واحد فقط ).

  • في سنة 2017 ميلادي، يقوم المقيم بدفع 100 ريال سعودي بشكل شهري وذلك على كل واحد من المرافقين.
  • في سنة 2018 ميلادي، توجب دفع المقيم 200 ريال بشكل شهري على مدار السنة عن كل واحد المرافق.
  • في سنة 2019 ميلادي، توجب على المقيم دفع 300 ريال سعودي بشكل شهري عن المرافق الواحد.
  • في سنة 2020 ميلادي، توجب على المقيم دفع 400 ريال شهريا عن مرافق الواحد.

وقد أثيرت عدة اخبار حول تقرير الحكومة في الغاء هذه الرسوم، خاصة بعدما تمت بعض النقاشات البرلمانية في البرلمان السعودي، تطالب بتخفيف حدة الأعباء المفروضة على الوافدين، وإلغاء بعض هذه الرسوم، ومن المؤكد أن الحكومة السعودية، ليس لديها النية في إلغاء هذه الرسوم كلياً، ولكنها من الممكن تعديل قيمة تلك الرسوم بشكل مخفف لتخفيف الأعباء على الوافدين.

رسوم المرافقين 2022

ما يخص الرسوم المفروضة من حكومة المملكة العربية السعودية، على المرافقين والتابعين، من المقيمين على أراضي السعودية، حيث تم نشر أنباء حديثاً، تقوم بانه تم إلغاء الرسوم على المرافقين، في عام 2022 ميلادي، ولكن تم التوضيح بأن القرار صدر من الديوان الملكي، خاص بتأكيد رسوم المرافقين، كما أوضحت أن الرسوم ستثبت على القيمة المالية التي توصلها في سنة 2020 ميلادي، مع عدم الزيادة عن هذه القيمة وهي 400 ريال سعودي، كما ان للأنباء التي شاعت مؤخرًا عن قرار إلغاء الرسوم، ليست صحيحة، وهذا ما أكدته إدارة الجوازات، وانما القرار الصحيح هو تخفيف وتيسير أعباء المقيمين داخل حدود المملكة، من العمال الأجانب وتابعيهم، ومرافقيهم.

تم نشر خبر كاذب عن حكومة المملكة العربية السعودية، بأنه تم الغاء رسوم المرافقين والتابعين في السعودية، وتم التأكيد على عدم صحة هذه الاخبار، ولا امل في الغاء رسوم المرافقين والتابعين، وانه سيتم فرض دفع مبلغ ثابت أي ما قيمته 400 ريال سعودي بشكل شهري على كل مرافق، داخل المملكة العربية السعودية.