علل اعتماد سكان المناطق الساحلية قديما على النشاط البحري، المناطق الساحلية، هي مناطق جغرافية، موقعها عند التقاء مسطح مع يابس، كالتقاء المحيط أوو البحر مع قارة، المنطقة الساحلية، عبارة عن منطقة بها أرض وخلفها بحر، وبينهما شاطئ، والشاطئ، عبارة عن منطقة التقاء بين القارات بالمحيطات، يمتد الشاطئ من المناطق التي بها أخفض موجات فيها المد والجزر باتجاه أعلى موجات للقارات، تأثراً بالأمواج.

الساحل، منطقة ممتدة من مدى الشاطئ كواحدة من المظاهر الطبيعية، في البيئة البحرية، ويفصل بينها وبين الشاطئ، منطقة خط الساحل، منطقة الشاطئ، متكونة من رسوبيات تترسب على الشاطئ، ويقسم الشاطئ لقسمين، القسم الأول، يمتد من موجات المد والجزر ذات الموج المنخفض حتى الموجات العالية من المد، اما القسم الثاني، فيمتد من الموجات العالية من المد والجزر وصولاً الى حدود الساحل، ويعتمد السكان في الساحل على النشاط البحري، فيقومون بصيد الأسماك، وبيعها في المناطق البعيدة عن الساحل، كمصدر اقتصادي، كما يعتمدون على البحر في تنقلهم، فيسافرون بحراً، بالإضافة لاعتمادهم على الأسماك كغذاء لهم.

علل اعتماد سكان المناطق الساحلية قديما على النشاط البحري

بسبب قربهم من البحر، وعدم وفرة موارد غيرها، قبل اكتشافهم للنفط، الساحل منطقة قريبة جداً من البحر او المحيط، فسكان المناطق الساحلية يعتمدون بشكل كبير على البحر، سواء في غذاءهم، او تجارتهم، او اقتصادهم، فيأكلون من الأسماك، ويتاجرون بها، فيبيعوها في المناطق البعيدة عن الساحل، كما انهم يستغلون الثروة المائية بشكل كبير، فيعتمدون على مياه البحر.

يتأقلم السكان في المناطق المختلفة مع البيئة التي يعيشون بها، فسكان المناطق الصحراوية، يعتمدون على الجمال والصحراء ويتأقلمون على قلة الماء، وسكان الساحل يعتمدون على الماء، والاسماك او المأكولات البحرية في غذاءهم، كما ان سكان الجبال يختلفون في نمط معيشتهم، وغذاءهم، فكل حسب البيئة التي يقيم فيها.