المناطق الجبلية أكثر غزارة بالأمطار من المناطق السهلية، المناطق الجبلية لها ارتفاعات كبيرة جدا، من المعروف أن كلما ارتفعنا لأعلى تقل درجة الحرارة والضغط الجوي، لذلك يعتبر مناخ الجبال بارد أكثر من المناطق الأخرى، مثلاً عندما نقارن درجة الحرارة في الجبال بنفس الوقت درجة الحرارة في السهول، تكون حرارة الجبال أقل من السهول.

بناءً على ما سبق فإن المناطق الجبلية أكثر غزارة بالأمطار من المناطق السهلية، لأن الأمطار تعتمد على درجة الحرارة، وكذلك على الارتفاعات الكبيرة للجبال بحيث تكون قممها ملامسة للغيوم، فتصطدم بها الغيوم وتسقط الأمطار عليها.

المناطق الجبلية أكثر غزارة بالأمطار من المناطق السهلية العبارة صحيحة أم خاطئة

الأمطار تعتمد بشكل رئيسي على مناخ المنطقة المتكونة من خلالها، وكذلك على تضاريسها وجغرافيا المنطقة، فتؤثر على ظواهرها الطبيعية، التضاريس المختلفة في منطقة جغرافية معينة تؤثر على مناخ المنطقة، فهي تلعب دور كبير في تفسير المسببات والظواهر الطبيعية والاختلاف الكبير  في حالة الطقس والمناخ، حيث أن المناطق الجبلية أكثر غزارة بالأمطار من المناطق السهلية، والسبب التضاريس والجبال المرتفعة جدا والتي تتراكم فوقها الغيوم، كما أن الجبال تمنع حركة السحب وعند هبوب رياح قوية تحرك السحب باتجاه الجبال فتصطدم بها، وهذه أسباب غزارة سقوط الامطار عليها، اما السهول لا تشكل حواجز او عوائق للهواء او للسحب، لذلك يمكن ان تمر السحاب عنها، وتستمر بالتحرك وتمر بدون سقوط امطار، لعدم وجود معوقات تصطدم بها.

فوائد الامطار

المطر نعمة من الله وتحتوي على فوائد كبيرة لكافة المخلوقات على الارض، فالماء لازم وضروري للكائنات الحية، وبدونه يموت الكائن سواء النبات او الحيوان، فجميعها بحاجة له، كذلك لصنع الغذاء فبدون الماء لن توجد نبات ولا غذاء، ومن الفوائد الاخرى، ما يلي:

  • ارتفاع الغطاء النباتي من مزروعات ومحاصيل، لان التربة تعوض العناصر الغذائية المفقودة.
  • النباتات بحاجة لماء وبالتالي تلطف الجو وتزيد نسبة الأكسجين.
  • القضاء على التصحر وانزلاق التربة.
  • القضاء على الحشرات في الجو والجراثيم المنتشرة في الهواء.

سقوط الامطار على الجبال بغزارة لذلك تربتها خصبة وتحتوي على الحديد والكالسيوم والعناصر الغذائية المتعددة، كما تلاحظ كثافة نمو النباتات، وتكون الوديان أسفل الجبال والتي تجمع بها الماء العذب وبالتالي توفر كمية كبيرة محفوظة من الماء الوفير.