تنوع الفصول الأربعة ينتج عنه تنوع المحاصيل الزراعية، على مدار السنة تتغير الفصول مبتدئة من فصل الشتاء وتنتهي بفضل الصيف، بسبب اختلاف درجات الحرارة وظروف المناخ والظواهر الطبيعة، والحيوانات ونمو النباتات، عند حدوث خلل في تغيرات المناخ لفترة قصيرة، تتأثر المحصولات والنباتات، أي عندما تزداد نسبة البرودة في الجو تتلف المحاصيل وتموت بعض من الكائنات الحية، وهذا دليل على أنتنوع الفصول الأربعة ينتج عنه تنوع المحاصيل الزراعية.

صفات كل فصل من الفصول الأربعة مختلفة عن الآخر، ونتج عن ذلك تنوع المحاصيل الزراعية، حيث يوجد الكثير من النباتات والثمار التي تعرف باسم الموسمية، أي تنمو خلال فصل واحد محدد لها، كذلك اهتمام المزارع بمعرفة الفصول لزراعة النباتات بناءً على ما يناسبها من الفصول، جميع هذه الأسباب تؤكد على أن تنوع الفصول الأربعة ينتج عنه تنوع المحاصيل الزراعية.

الفصول الأربعة

تدور الأرض حول مركز المجرة الواقعة بها، وهي الشمس لمدة سنة كاملة، ينتج عن هذا الدوران الفصول الأربعة وتغيرها بالتوافق والترتيب، حسب قرب وبعد الشمس من الأرض، وكل فصل له خصائص متميزة به ومتنوعة، كما له تأثير مختلف على الأرض ونباتاتها وكائناتها، وهذه الفصول الأربعة المتغيرة، كالتالي:

  • فصل الشتاء: يمتاز بالبرودة وسقوط الأمطار.
  • فصل الربيع: درجة حرارته معتدلة تبدأ الأشجار بالنمو وظهور الأوراق والأزهار.
  • فصل الصيف: درجات حرارته مرتفعة وتنضج به الثمار.
  • فصل الخريف: رياح وهواء شديد أحياناً ويؤدي لتساقط أوراق الأشجار.

تنوع الفصول الأربعة ينتج عنه تنوع المحاصيل الزراعية صح أم خطأ

الفصول الأربعة مختلفة تتغير في فترات مرتبة خلال السنة، لحكمة من الله للفائدة العظيمة التي تنتج عن التغير في الفصول ومن أهمها تنوع المحاصيل الزراعية، لأن بعض النباتات تحتاج للحرارة وتنمو في فصل الصيف، ويوجد أنواع من النباتات تنمو في الشتاء وتحتاج لبيئة باردة مناسبة لنموها، وبالتالي ينتج فوائد كثيرة للإنسان والحيوان والأرض، فالأرض بحاجة لفصل الشتاء لسقوط الامطار ونمو النبات، كما انها بحاجة فصل الصيف لتبخر الماء من أجل سقوط الامطار واستمرار دورة المياه اللازمة للحياة.

عملية تنوع الفصول الأربعة ينتج عنه تنوع المحاصيل الزراعية وهي ضرورية جداً في الحياة، وينتج عنها أيضا تنوع في الحيوانات، فالله خلق بعض المخلوقات تعيش في البيئات الحارة وتختبئ في الشتاء، وبعض المخلوقات التي تفضل البيئات الباردة وتعيش فيها، فالتنوع نعمة من الله له فوائد متعددة.