صور شيماء علي قبل وبعد الحادث الذي تعرضت له، وشاركت عبر سناب مقطع فيديو لها، تشكر كل من اطمئن عليها، اثر الحادث المروع الذي تعرضت له، ونجت منه بأعجوبة، وتعاطف معها الكثير على اثره، وأبدوا حزنهم جراء ما تعرضت له، وقاموا بمواساتها من خلال تعليقاتهم، ولكن كان لآخرين من متابعيها رأي مختلف، فلم يصدقوا ادّعائها بالتعرض لحادث، بل ان ما تعانيه الان، جراء قيامها بعملية تجميلية كعاداتها، فالمعروف انها تقوم باستمرار بعمليات تجميلية لتغيير ملامح وجهها، وهذا ما يتم ملاحظته من خلال صور شيماء علي قبل وبعد الحادث، وكذلك صورها منذ بدايات ظهورها على الشاشة، وسنوضح الاختلاف من خلال صور شيماء علي قبل وبعد الحادث.

انستغرام شيماء علي

اشتهرت الفنانة شيماء علي كثيراً على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، كسناب شات، وتويتر، وانستغرام، وشاركت الفنانة شيماء علي، العديد من الصور، ومقاطع الفيديو المختلفة مع متابعيها، سواء التي تتعلق بحياتها الشخصية، او التي تكون من قلب التصوير لاحد اعمالها الدرامية، وكذلك الاعلانات الترويجية للعديد من الماركات العالمية لعدة منتجات، وتملك ما يقارب المليون ونصف متابع على حسابها على انستغرام، اذ انها نالت على محبة الكثير من الاشخاص في مختلف انحاء الوطن العربي، من خلال تمثيلها في العديد من المسلسلات التي تكللت بالنجاح، تعرضت شيماء علي مؤخراً لحادث مروع، حيث شاركت مقطع فيديو لها وهي ترقد بالمشفى، تطمئن من خلاله محبيها في مختلف دول العالم، وصور لها بوجهها المليء بالكدمات، والتورم، والازراق.

انستغرام الفنانة شيماء علي

شيماء علي ويكيبيديا

تعتبر شيماء علي من اشهر الممثلات في دولة الكويت خاصة، ودول الخليج العربي عامة، ولدت الفنانة شيماء علي في الواحد والعشرين من شهر سبتمبر لعام 1981، اذ يبلغ عمرها حالياً 39 عاماً، امتلكت شيماء علي الجنسيتين الكويتية والايرانية، حيث اصل والدها ايراني، ووالدتها كويتية، اتجهت شيماء علي الى العمل كممثلة في العام 1999، من خلال مسلسل دروب الشك، ولكن الشهرة الذهبية والنجاح الحقيقي في مسيرتها الفنية، كان في عام 2001، من خلال مسلسل جرح الزمن، واعتزلت بعده الفن بسبب ارتباطها من بدر الدرويش، ولها من الاطفال 3، وعادت بقوة خلال العام 2017، من خلال مسلسل رمانة، بمشاركة الفنانة الكويتية القديرة حياة الفهد، وتلاها العديد من اعمالها الفنية، كالمسلسلات المختلفة، والعديد من المسرحيات.

شيماء علي قبل وبعد الحادث

تغير الكثير من ملامح الفنانة شيماء علي، من ناحية شكلها، وكذلك طريقة لباسها، ومكياجها، وتسريحات والوان شعرها، فمن يعرفها منذ بدايات ظهورها يجهلها الان، شاركت الفنانة الكويتية شيماء على مقطع فيديو لها عبر سناب شات، ظهرت فيه بمنظر يُرثى له، حيث كان انفها مغطى بالشاش الابيض، وجميع اجزاء وجهها متورمة، بالإضافة الى ازراق حول منطقة العينين، وصرّحت انها قد تعرضت لحادث مرمري مروع، وقد نجت منه بأعجوبة عظيمة، وتعاطف معها الكثير من متابعيها.

كان هناك وجه نظر اخرى بشأن حادث شيماء علي، اذ غرّد العديد من الناشطين، بأن الفنانة شيماء علي لم تتعرض لحادث مطلقاً، ولكنها كالدكتورة خلود، التي تقوم بعمل العديد من عمليات التجميل، كالبوتكس والفلير، وجاءت الناقدة العربية مي العيدان لتحسم الامر، من خلال التوجه بتهنئتها بالسلامة عبر حساباتها، جراء قيامها بعملية جراحية للجيوب الانفية.

عمليات التجميل التي شاعت بي مشاهير الوسط الفني، غيرت ملامحهم بشكل كامل، وكأن الشخص اصبح شخصاً اخر كلياً عمّا كان عليه من قبل، وكان لشيماء علي توجه كبير ومبالغ فيه للعمليات التجميلية، وهذا ما تمّ ملاحظته من خلال صورها العديدة التي ظهرت منذ بدايات ظهورها على الشاشة العربية، مقارنة بصورها في الآونة الاخيرة.