أسباب نزول الدم من الانف أثناء النوم، نزول الدم أو ما يسمى الرعاف، مرض شائع يصيب جميع الأعمار، نزيف ونزول الدم من الانف يحدث مرة واحدة للإنسان، ولكن يوجد حالات مرضية يمكن أن يصب الانسان المريض أكثر من مرة، ويحدث نزول الدم من الأنف أثناء النوم بكثرة، وله عدة أسباب ولأن أعراض المسببة لنزول الدم أثناء النوم تزداد حدة في الليل، ويحدث عند الاطفال أكثر من الكبار، وأكثر سبب شائع لنزول الدم من الأنف أثناء النوم جفاف الطبقة الداخلية والمبطنة للأنف.

أنواع نزول الدم من الأنف

هناك الكثير ممن يعانون من مشكلة نزول الدم من الانف وخصوصا في اوقات النوم، لذلك يوجد نوعان لنزول الدم من الأنف وحدوث النزيف، وهذه هي الأنواع التالية:

  • النزيف الأمامي للأنف

سبب حدوث نزيف الانف الامامي إصابة بسيطة، او جرح في النسيج المبطن لخلايا الداخلية للأنف، حيث ان الأنف يتكون من غشاء مبطن رقيق، ورطب يحمل آلاف الشعيرات الدموية الرقيقة، والأوعية الدموية التي تكون بالقرب من السطح، فهذا يجعلها أكثر عرضة للإصابة والنزيف الدموي، وفي هذه الحالة يسمى نزيف أنفي أمامي، ويعتبر حدوث هذا النوع من النزيف الأكثر انتشار وشيوعاً، وفي اغلب الأحوال يكون سطحي، والنزيف من الامام وهو الأقل خطورة،  وفي أغلب الأحيان يكون النزيف في الحاجز الأنفي بين فتحات الأنف والفاصل لهما.

  • النزيف الخلفي للأنف

نريف يكون قريب من الحلق تقريباً، في نهايات الممر الأنفي، لذلك يسمى بنزيف الانفي الخلفي، وهو نادر قليل الحدوث، ولكنه أكثر خطورة، لان في هذه الإصابة يكون النزيف داخل الأوعية الدموية الشرايين الأكبر، في تجويف الأنف، وقد ينزل الدم ويتدفق من الأنف أو الحلق في الجزء الخلفي للأنف، وهذا النوع قليل الحدوث للأطفال، أما الاشخاص الأكثر إصابة بهذا النزيف، هم الأشخاص الذين يعانوا من مرض ارتفاع ضغط الدم، أو أي مرض نزفي.

أسباب نزول الدم من الانف أثناء النوم

أسباب نزول الدم من الانف أثناء النوم

هناك العديد من الاسباب التي تؤدي الي نزول الدم من الانف اثناء النوم والتي سنشاركها واياكم بالتفصيل من خلال النقاط التالية في الاسفل وهي:

  • البرد والتحسس

عند إصابة الجهاز التنفسي بالبرد، او بمرض معدي، أو بإصابة في الجزء العلوي من الجهاز التنفسي وهو الانف، فإن هذه الأسباب والأمراض قد تؤدي إلى زيادة الإفرازات المخاطية، التي ينتج عنها كثرة العطس والتمخيط، وتهيج خلاليا الأنف الداخلية، فإن ذلك يزد من فرصة حدوث نزيف الأنف، وخاصة عند النوم حيث تزداد حدة وسوء هذه الأعراض في الليل، ونفس الأعراض تحصل عند الإصابة بالحساسية والتهيج.

  • جفاف البيئة المحيطة

الهواء الجاف والهواء الذي يكون فيه نسبة غبار غالية، يتسبب في تشقق غشاء الأنف الرقيق والمبطن للخلايا، فذلك يؤدي إلى حدوث نزيف، ويكثر التعرض للنزيف الأنفي الليلي في وقت حدوث تغير في الفصول، وفي الربيع أحياناً، وفي الأيام الباردة لان عند تشغيل المدفأة في الليل تعمل على تجفيف الهواء.

  • تناول بعض أنواع الأدوية

توجد بعض أنواع من الأدوية تعمل على التهيج وتمنع تجلط الدم، بسبب مواد كيميائية تساعد في سيولة الدم، فتزداد احتمالية حدوث نزيف دم في الأوعية داخل الأنف، ومن هذه الأدوية، ومن هذه الأدوية::

  1. الأدوية المضادة للتجلط و أدوية السيولة والمرققات للدم.
  2. مضادات الالتهاب وغير الستيرويدية.
  • استخدام بخاخات الأنف

بخاخات الأنف تزيد من حدوث نزيف للأنف ونزول دم وأغراض جانبية أخرى، بسبب وجود مادة الستيرويد، لذلك يفضل استخدام بخاخات الأنف بطريقة سليمة وصحيحة، حسب إرشادات الطبيب، لمنع حدوث نزيف.

  • تناول المكملات الغذائية

تناول بعض المكملات الغذائية لفترة طويلة، يساعد ذلك في نزيف الأنف، وتحديداً المكملات التي يدخل في تركيبها الثوم أو الجينكوبيلوبا والزنجبيل والجنسنج و فيتامين ها.

  • التعرض للمواد الكيماوية

تعرض الانسان للكيماويات واستنشاقها يؤذي إلى حدوث نزيف أنفي حاد، لذلك يفضل الابتعاد عن الاماكن التي تكون ملوثة بالكيماويات المسممة، أو الحذر عند استخدامها او العمل بها، لان التعرض للمواد الكيماوية تسبب حدوث أضرار في النسيج المبطن للأنف، وحدوث تهيج لخلايا الأنف، مما تعمل على حدوث نزيف حاد في الانف، كما يمكن حدوث تهيج وتمزق في أغشية الانف، عند التعرض لدخان السجائر أو دخان أي مادة.

  • يمكن أن يكون نزيف الدم أتناء النوم، بسبب حالات ضعف في الأوعية الدموية داخل الأنف.
  • حدوث الالتهابات داخل خلايا وأغشية الأنف تؤدي إلى نول دم من الأنف.
  • يمكن حدوث نزيف بسبب تمدد في الأغشية الدموية في الانف
  • ممكن أن يكون سبب حدوث نزيف الأمراض والأورام والجيوب الانفية وأمراض القلي والفشل الكلوي.
  • دخول جسم غريب أو آلة حادة في الانف يسبب حدوث نزيف.

نصائح عند حدوث نزيف ونزول دم من الأنف

بعض النصائح لوقف نزيف ونزول الدم من الأنف:

  • ينصح الشخص المصاب بالنزيف، الجلوس وإمالة جسمه قليلا إلى الأمام.
  • يفضل عند حدوث النزيف زفر أكثر من مرة، وذلك لطرد الجلطات المتكونة أو أي جسم داخل الانف.
  • امساك الانف من القاعدة وعلى الجانبين والضغط عليه مع غلق الفتحتين، لمدة عشر دقائق اذا كان  الشخص كبير، واغلاق خمس دقائق اذا كان طفل صغير.

علاج نزيف الانف

  •  هناك حالات نزيف تحتاج للكي لوقف حدوث النزيف.
  • ويوجد حالات يقف النزيف بالمضادات الحيوية.
  • يجب حالات يجر علاج سبب حدوث النزيف .
  • يوجد بعض الحالات مع تقدم العمر يتوقف النزيف، ويكون ذلك بسبب ضعف في الشعيرات الدموية داخل الأنف .

عند الاصابة بنزيف دم أنفي يمنع إمالة الجسم، أو الراس للخلف أو الاستلقاء، حتى لا يرجع الدم إلى الاسفل، ويصل الحلق فيؤدي إلى القيء أو الاختناق، ويفضل وضع ثلج أو عمل كمادات ثلج على الأنف، حتى تضيق الأوعية لأن البرودة تقلل من نزف الدم، واذا استمر النزيف يجب غلق الأنف ما يقارب ثلاثون دقيقة، والذهاب إلى طبيب.