تأتي الطيور في تنوع كبير وتوجد في جميع أنحاء العالم تعتبر الطيور إحدى فئات الكائنات الحية التي يُعتقد أن لها عمودًا فقريًا يُعتقد أن الطيور كائنات حية لها أجنحة تمكّنها من الطيران في الهواء، وجسم انسيابي، وريش يسمح لها بالتنوع في اللون الطيور ليس لديها أسنان لمضغ الطعام، ولكن أنظمتها الهضمية والجهاز التنفسي تتناسب مع قدرتها على الطيران، ولديها العديد من الآليات التي تميزها عن الحيوانات الأخرى من حيث تكوينها.

من اين تتنفس الطيور

عندما يتدفق الهواء عبر قنوات الرئتين وعبر الأوعية الدموية الصغيرة التي يطلق عليها باللغة الإنجليزية (Parabronchi)، حيث تحدث عملية تبادل الغازات، تكون أنواع مختلفة من الطيور قادرة على التنفس بشكل أكثر فاعلية من جميع الفقاريات البرية الأخرى إنه يتحرك فقط من خلال الشعب الهوائية في اتجاه واحد لأن الحويصلات الهوائية المغلقة في الثدييات ثنائية الاتجاه، في حين أن التدفق أحادي الاتجاه في القصبات يشبه خياشيم الأسماك.

مراحل الشهيق والزفير لدى الطيور

يتحرك الهواء عند الطيور خلال عدة مراحل من الدورة التنفسية:

  • يدخل الهواء الحويصلات الهوائية الخلفية بعد الاستنشاق الأولي بعد المرور عبر القصبة الهوائية والشعب الهوائية.
  • تستقبل الرئتان الزفير الأول للهواء من الحويصلات الهوائية الخلفية.
  • يخرج الهواء من الرئتين ويدخل الأكياس الهوائية الأمامية في الشهيق الثاني.
  • أثناء الزفير الثاني، يتم دفع الهواء من الحويصلات الهوائية الأمامية للخارج من خلال القصبة الهوائية.