من اين تاتي الرياح، يتأثر النظام البيئي الذي يعيش عليه أنواع متنوعة من الكائنات الحية بالعديد من الظواهر الطبيعية وكذلك الظواهر التي من صنع الإنسان من أجل إحداث تقدم في النظام البيئي أو قد ينعكس تأثير هذه الظواهر سلباً على الأنظمة البيئية، ومن أهم الظواهر الطبيعية هي الرياح، والتي تتفاوت درجتها، فهناك أنواع من الرياح التي تاتي على البيئة محدثة تطورات عكسية، وهناك الرياح المهمة التي تاتي من أجل نقل حبوب اللقاح، وبالتالي نجاح الموسم الزراعي.

من اين تاتي الرياح

أوضح المختصون في التعرف إلى علوم الطقس المتنوعة أن الرياح تاتي من منطقة إلى أخرى بشرط توفر العديد من الظروف لذلك، وهي:

  • تاتي الرياح بشكل أساسي من مناطق الضغط الجوي المرتفع إلى مناطق الضغط الجوي المنخفض.
  • تنتج الرياح بسبب عملية دوران الأرض حول نفسها.
  • الخط الذي تسير به الرياح غير مباشر من مناطق الضغط المرتفع إلى مناطق الضغط المنخفض، ولكن الرياح تقوم بالإنحراف إلى اليمين من اتجاهها في نصف الكرة الأرضية الشمالي، وإلى اليسار من اتجاهها في نصف الكرة الأرضية الجنوبي.
  • تتأثر الرياح بالعديد من القوى على سطح الأرض، ولا سيما قوى الجاذبية الأرضية.

ما هي أنواع الرياح؟

لا تكون الرياح المؤثرة على كافة الأنظمة البيئية متشابهة، وتختلف حدتها حسب طبيعة المكان الذي تؤثر به بشكل واضح، وقد قسم خبراء الطقس أنواع الرياح تبعاً لتأثيرها على البيئات إلى الأنواع التالية:

  • الرياح الدائمة.
  • وكذلك الرياح الموسمية.
  •  الرياح المحلية.
  •  الرياح اليومية.