من هي ميرهان حسين السيرة الذاتية، الكثير من الفنانين تألقوا بأسمائهم في سماء المجتمع الفني وقدموا عدة اعمال فنية ميزتهم عن غيرهم سواء من خلال ادوار اعمال فنية تمثيلية، او القاء اغاني وصلت الترند وانشهرت عبر مواقع التواصل بشكل كبير، ومن هؤلاء الاشخاص الفنانة المصرية ميرهان حسين، ومؤشرات البحث عبر مواقع التواصل الاجتماعي انتشر البحث عن التساؤل حول معلومات الفنانة ميرهان حسين.

ميرهان حسين

ولدت الفنانة ميرهان حسين في القاهرة في 28 أكتوبر 1982، والدها اسمه حسين بسيوني أما والدتها فاسمها نادية فتحي و لها شقيقة واحدة اسمها نادين حسين بسيوني، بدأت طريقها في المشوار الفني عام 2008 من خلال مجموعة من المواهب العربية في برنامج ستار أكاديمي كانت ميرهان حسين تلعب دور برنسيسة الأكاديمية لشخصيتها القوية التي تلفت إليها الأنظار وتتمحور حولها اهتمامات المتابعين الذين لا يختلفون على جمال الشكل وخامة الصوت، حيث تألقت فيه ونالت إعجاب فئة واسعة من الجمهور الذي اعجب بشخصيتها القوية وجرأتها، ولم تكن تتخيل ميرهان أنها ستكون في يوم من الأيام ممثلة و تنسي الغناء الذي برعت فيه وقدمت نفسها للجمهور من خلاله، وشاركت في بعض الأفلام، كما عملت بشكل مكثف في الدراما التليفزيونية .

اعمالها، عملت بشكل مكثف في الدراما التليفزيونية، ومن مسلسلاتها، دوران شبرا، خرم ابرة، آدم وجميلة، اسم مؤقت، ماما في القسم، لحظات حرجة، جذور، الوالدة باشا، احلي ايام، احلي ايام2، ابن حلال، الاكسلانس، قصة حب، الصعلوك، المطلقات، دنيا جديدة، حب لا يموت، حواري بوخارست، السبع بنات، المغني، الكيف، الخانكة، جراب حواء، الاب الروحي، ايوب، قيد عائلي، علامة استفهام، مسلسل ايوب، و مسلسل ختم النمر.

معلومات عن حبس الفنانة ميرهان حسين

بعد أحاديث مطولة وتقارير صحفية تناولت أزمتها قررت أن تضع حدا لتلك الأقاويل وتسلم نفسها لقسم الهرم لتنفيذ الحكم الصادر ضدها، على الرغم من تصريحات محاميها بأنه سيتقدم بطعن على الحكم الصادر ضدها ، حيث كانت كيم كارديشيان مصر كما يطلق عليها البعض ، و التي شغلت الرأي لفترة طويلة بعد واقعة اشتباك لفظي مع كمين أمني في المنصورية ، حيث تطور الأمر إلى رفع دعوى قضائية، تم الحكم فيها على الفنانة الشابة بالحبس سنتين ونصف، وكفالة 30 ألف جنيه، قبل أن يتخفف إلى أسبوعين، كما قضت بحبس المساعدة الشخصية للفنانة 6 أشهر وكفالة 10 آلاف جنيه، في القضية الشهيرة بـ”كمين المنصورية”، وقضت المحكمة بتغريم ضابطي شرطة بقسم الهرم المتهمين في الواقعة 20 ألف جنيه لكل منهما.

وبعد الإفراج عنها كشفت الفنانة ميرهان حسين و خرجت عن صمتها لأول مرة للحديث عن ما عاشته داخل السجن ، بعد تنفيذ قرار حبسها لمدة أسبوعين على إثر قضيتها الشهيرة مع ضابطين، ميرهان حسين قالت أنها خلال فترة السجن كانت تعيش في حالة من الخوف و الصدمة داخل السجن، و رغم هذا أنها لا تبكى و لا مرة أثناء وجودها هناك فترة أسبوعين، و كانت ترفض أن يتسلل الضعف إلى نفسها، كما أكدت ميرهان حسين على أنها حافظت على تماسكها داخل السجن حتى النهاية، وكانت تنام مبكراً وتستيقظ حوالي الساعة السادسة صباحاً، وساعدها على اكتساب القوة من الكثيرات من حولها، وشددت ميرهان حسين على أنها تلقت معاملة جيدة داخل السجن، وكان هناك الكثيرات يعرفونها، مشيرة إلى أن المكان يحتوي على السلبي والإيجابي، ميرهان حسين أكدت على أنها هي من سلمت نفسها للشرطة، خاصة وأن هذه القضية ظلت 3 سنوات فأرادت الخلاص منها .