إذا أدار سالم مؤشر القرص أي مما يلي صحيح، عند قيام أحد من الأشخاص بتحريك قرص يحتوى على عدد من الارقام، فإن وقوف المؤشر على رقم، تعتبر نتيجة هذه التجربة عشوائية، اذا تخضع للاحتمالات، ويمكن إيجاد الارقام بقوانين الاحتمالات.

نظرية الاحتمالات للتجارب العشوائية هي عبارة عن النظرية العلمية القائمة على دراسة احتمال الحوادث المجرى بطريقة عشوائية، مثلا إذا أدار سالم مؤشر القرص أي مما يلي صحيح ظهور عدد زوجي أو عدد فردي.

اختر الاجابة الصحيحة اذا ادار سالم مؤشر القرص اي مما يلي صحيح

نظرية الاحتمالات عند الرياضيين يعتبروا ان أعداد الاحتمالات محصورة بين 0 و1، وتعني امكانية الحدوث الاحتمال والحصول على نتيجة او عدم حدوثه وبالتالي لا توجد نتيجة للحدث المحدد العشوائي أي أنه غير مؤكد حصوله، الاحتمالات لها دور كبير في حياتنا اليومية، حيث تجعلنا التنبؤ بوقوع حدث معين وإمكانية الحدوث او عدمه، يستخدم الإحصائيين الاحتمالات كثيرا من أجل مساعدتهم في توقع ومعرفة قيمة العينة او تمثيلها العشوائي، عندما تكون محل للدراسة في المجتمع الذي أخدت منه العينة، عندما يكون الناتج صفر فإن الاحصائي يؤكد على عدم حدوثه أي مستحيل، ويمكن تحديد باقي الاحتمالات بناء التجربة، وهي كالتالي: اختر الاجابة الصحيحة إذا أدار سالم مؤشر القرص أي مما يلي صحيح؟

  • احتمال وقوف مؤشر القرص، على احد الارقام بحيث يكون عدد اقل من ٣ مستحيل.
  • 《احتمال وقوف مؤشر القرص، بحيث يكون عند عدد زوجي اقل احتمالا》، هذه الاجابة الصحية.
  • احتمال أن يقف المؤشر للقرص  على عدد ويكون فردي مؤكد
  • احتمال وقوف مؤشر في القرص بعد تحريكه على عدد اكبر من ١١ اكثر احتمالا.

في قوانين الاحتمالات يمكن تحديد احتمال الحدث، من خلال تحديد قيمته بناء على بديهيات الاحتمالات، وذلك عند احتمال الحدث وبحدوثه مت قبل، ويكون احتمال شرطي للحدث اذا علمت بحدوثه، تحتوي الاحتمالات على متغيرين لهم الاهمية الكبيرة، وهما المتغير الغير عشوائي والمتغير العشوائي للتوزيع الاحتمالي.